استمراراً لسياسة تأصيل الحراك العملي الهادف، ينظم المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد حلقة النقاش السادسة بعد خمس حلقات ناجحة دارت حول قضايا محورية في سياق التعليم العصري والنموذجي، الذي يسعى العالم لتبنيه كخيار لابد منه لتطوير أساليب التعلم والتلقي على المستوى الأكاديمي.

وقد كان للحلقات السابقة مساهمات ثرية ورؤى علمية طرحها نخبة متميزة من الأساتذة ذوي الباع الطويل في هذا المجال , التي أنتجت مزيداَ من الاهتمام والعناية بالتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد في مؤسسات التعليم الجامعي، كما أن ما شهده المركز من تطور في الأداء - سواء على مستوى البرامج والمشروعات، أو التأهيل البشري، أو التفاعل مع متطلبات الجامعات السعودية في هذا المجال – خير دليل على هذا النجاح.

ويأتي عقد حلقة النقاش السادسة، مواصلة للجهد العملي المنظم، واستثمارًا لما تحقق من نجاح كبير ، التي تركز بشكل رئيس في تمتين علاقات التعاون وتبادل الخبرات بين الجامعات السعودية، وبين المركز الوطني، الذي رأى أن تعقد تحت عنوان: (التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد بالجامعات السعودية: آفاق في التنسيق المشترك ).

وتأكيداً لمبدأ دعم التعاون المشترك بين الجامعات بالمملكة يأتي انعقادها للمرة السادسة باستضافة كريمة من جامعة الملك عبد العزيز في جدة يوم 9 صفر  1430 هـ الموافق 4 فبراير 2009 م.

ومن المؤمل من خلال هذه الحلقة تحقيق المزيد من الترابط والاتحاد  للخروج بعمل منسق ومتكامل يقدم كمشروع وطني جبار يضع في اعتباراته خدمة أبناء الوطن في جميع أرجاء المملكة المترامية الأطراف من خلال توحيد الجهود وتوازع الأعمال والمشاركات في بناء قاعدة تعليم إلكتروني متينة ومتكاملة ترتقي لمستوى تطلعات وزارة التعليم العالي وما قررته الخطة الوطنية للمعلومات وتقنية الاتصال.


 
     

 

الرئيسية 

المنتدى

اتصل بنا